التاريخ اليوم هو : الأحد 25 يونيو 2017
طه العامري
تعز : لن تكون للاستعمار ( ممرا ) ولا للخيانة ( مقرا)..
الساعة 20:14
طه العامري

 

 وصلت ظهر اليوم إلى مدينة ( المراوعة ) في محافظة الحديدة ( مسيرة الخبز ) الراجلة التي قام بها أبنا محافظة تعز وعدد من مناصريهم من ابناء اليمن وهي المسيرة الرافضة والمنددة باستهداف ( ميناء الحديدة ) من قبل تحالف العدوان الصهيو امريكي بقيادة النظام السعودي لما لهذا المنفذ من أهمية إستراتيجية في إغاثة الشعب اليمني المحاصر من قبل تحالف العدوان برا وبحرا وجوا منذ بدء العدوان الهمجي والسافر والغير مبرر في 26 مارس 2015م .. وقد اوضح بيان ( مسيرة الخبز الإنسانية ) الذي القي أمام مقر الأمم المتحدة في العاصمة صنعاء خلال الوقفة الاحتجاجية التي وقفتها المسيرة قبل انطلاقتها صباح الأربعاء الماضي وقد حدد البيان اهداف المسيرة المتمثلة في رفض وإدانة ألعدوان واستمراره ..رفع الحصار الكامل عن بلادنا ووقف هذا العدوان الهمجي والمخالف لكل القوانين والتشريعات السماوية والأرضية وفي المقدمة مخالفة العدوان للميثاق الأمم المتحدة ولكل القوانين والتشريعات الصادرة عن الأمم المتحدة والمنظمة للعلاقات الدولية والحامية والحارسة للسكينة والامن والاستقرار الدوليين ..تشكيل لجنة دولية محايدة للتحقيق في الجرائم المرتكبة بحق شعبنا من قبل قوات التحالف والنظام السعودي والتي ترتقي لمصاف جرائم الإبادة الجماعية ، والتي تحرمها كل القوانين والتشريعات الدولية ..اعتبار ميناء الحديدة منفذ بحري إنساني يتكفل بإغاثة قرابة ( 25) مليون مواطن يمني ، رفض فكرة الدعوة الكيدية بأن الميناء يستخدم ( لتهريب السلاح ) وهي مزاعم كيدية وكاذبة ، وكيف سيتم تهريب السلاح عبر هذه الميناء فيما الشواطئي اليمنية خاضعة لحصار بحري خانق تقوم به قوات التحالف بقيادة النظام السعودي ..ومن اهداف المسيرة الإنسانية لفت انظار المجتمع الدولي للجرائم التي تمارس بحق الشعب اليمني من قبل النظام السعودي والقوات المتحالفة معه والمؤيدة لجرائمه وفي المقدمة النظامين البريطاني والامريكي اللذان يتغاضان عن جرائم ال سعود وصبيان زائد لقاء الصفقات المهولة التي يبرمها الخليجيون وخاصة ال سعود وصبيان زائد مع الشركات البريطانية والامريكية اللتان تزودهما باحدث واخطر وافتك الاسلحة المحرم استخدامها دوليا والتي تستخدمها السعودية والإمارات لإبادة وتدمير الشعب اليمني وقدراتهما وإمكانياتهما التنموية المعدومة اصلا .. ان مسيرة الخبز الإنسانية هي مسيرة نوعية ورمزية غايتها إيصال رسالة الشعب اليمني لكل شعوب العالم ، لعلى تفيق هذه الشعوب من سباتها ويستيقظ ضميرها الصامت امام اغراءات الأمةال الخليجية التي تتدفق إلى كل ارجاء العالم والهدف هو صمت وتغاضي هذا العالم انظمة وشعوب عن جرائم الإبادة التي تقوم بها انظمة الخليج بحق الشعب اليمني الفقير والمحدود القدرات والإمكانيات تحت ذرائع واهية وسخيفة ابرزها الأنتصار لشرعية ( رئيس ) ..؟!! وهذا الزعم باطل وكاذب وغير دقيق ويفتقد للمصداقية ، لأن الانتصار لشرعية هذا الرئيس او تلك الحكومة ، لا يكون بإبادة الشعب وتدمير كل متجزاته وبنيته التحتية ، والعدوان الذي تقوده السعودية واولاد زائد ، لم يترك مدرسة ولا طريق ولا معهد ولا مرفق خدمي او تنموي خاص كان او عام إلا وعمل على تدميره طيلة عامين وها نحن نسير بالعام الثالث للعدوان الذي هدفه هو تركيع الشعب اليمني وليس إعادة رئيس لم يعد مقبولا ولم تعد له شرعية تذكر ..؟!!  ان الأهداف النبيلة والإنسانية لمسيرة الخبز هي اهداف الشعب اليمني ، وتعكس توجه وقناعات كل ابناء اليمن وان كانت المسيرة قد انحصرت بأبناء تعز وهي المحافظة المكلومة والأكثر تضررا من العدوان والرافضة له ولكل ادواته ..نعم ان المسيرة هي مسيرة ابناء تعز ، وابناء تعز الأكثر تضررا من العدوان الهمجي والبربري المجرد من كل القيم والاخلاقيات ..وابناء تعز ليسوا مجموعة البيادق الذين رفعوا شعار ( شكرا سلمان ) بل ان تعز لم ولن تكون يوما في احظان الرجعية والاستعمار ، وتعز لن تكون للاستعمار ممرا ولا للخونة مقرا ..انها تعز التي يعز عليها اليمن وتعز هي على اليمن وبالتالي فأن مسيرة الخبز الإنسانية هي رسالة موجهة لكل من يحمل بقايا مشاعر إنسانية في هذا العالم .. تحية إجلال وتقدير وعرفان لكل مشارك في هذه المسيرة الإنسانية ، لأولئك الشباب الذين عبروا عن إرادة وطنية جمعية وقاموا بعمل إنساني خلاق ومبدع ..والتحية مسحوبة لكل من رعى وآزر ودعم هذه المسيرة وشبابها ولكل من ناصرهم وشاركهم رحلتهم الراجلة من صنعاء الى الحديدة ..

شارك برأيك
إضافة تعليق